الثلاثاء، 21 يونيو، 2011

مطر.. مطر

بدأ الخريف فلكياً في ظفار... موسم الأمطار والسياحة..
أتعلمين أي حزن يبعث المطر؟!
قالها السياب لأسباب هو يعلمها.. قد يكون مطر العراق يبعث على الحزن كما يرى السياب وقد يكون ربطه بين تدفق الماء الناتج عن الأمطار القوية ودموع الأطفال المحرومين من حنان أمهاتهم هو ما دفعه إلى الربط بين الإثنين. بين المطر والحزن ترابط شكلي.. قطر ودمع.. وبين المطر والذكريات قد تكون هناك أحزان يستدعيها المطر..وبين المطر والفرح ترابط أقوى خاصة في البلدان الجافة كبلداننا. الخريف هنا يبعث الفرح بل ينتشله من أعماق الحزن.. المطر يبعث الانتشاء ويحرك ما كان راكدا في النفس وفي المجتمع وفي الأرض والسماء. به يبدأ الأمل وبه ينتهي الجدب.. وتكتسي به الأرض حلة جديدة.. هو عيد الأرض وعيد الشجر وعيد الهوام وعيد كل محروم..وعيدنا.. عندما يبدأ الرذاذ تبدأ الحياة من جديد.. هنا في ظفار ومنذ القدم يستبشر الجميع بالخريف.. الموسم الذي تتفاضل فيه الغيوم على بيوت الرعاة و تتواصل الأرض فيه بالسماء من خلال الضباب والرذاذ المنهمل.. يستبشر به الجميع لأنه هبة الطبيعة.. يمكنني القول أن الخريف يدللنا.. نعم..إنه يعلمنا الكسل.. هو كالأب الحنون الذي يدفع أبناءه للتواكل ومع ذلك يحبونه لأنه يختصر عليهم الحياة ولا يريهم إلا الجزء الجميل منها... تنهمر علينا الأمطار في الخريف فتخرج النباتات والأعشاب من الأرض وتورق الأشجار فتلد لنا ثماراً.. بواسطة الخريف تنزل علينا موائد من الأشجار وتنبعث لنا من الأرض... كم نحن محظوظون وكم كريم هو الله معنا.. هذا هو الخريف..
آثار الرذاذ على سيارة محفيف صباح يوم الثلاثاء 21يونيو2011 
بعد النهضة وشق الطرق وفتح المطار والميناء وتواصلنا مع العلم الخارجي والداخلي، بدأ الخريف يكتسب شهرة أوسع فقد أتانا بالسياح من البلدان المجاورة كما أتانا بالسياح من بلدنا الحبيب عمان. ولا ننسى أيضاً أن هناك سياح ظفاريين يأتون لقضاء الخريف في صلالة شأنهم في ذلك شأن أي سائح، لأن هناك عدة ولايات في ظفار لا يأتيها الخريف؛ المزيونة، ثمريت، مقشن، شليم وجزر الحلانيات، وسدح وأجزاء من ولاية مرباط. الخريف أتانا بثقافات أخرى إلى بيوتنا.. حتى أن الحكومة بدأت تضيف مشاريع عندنا من أجل السياح... ألم أقل أن الخريف كريم معنا؟
كل ما قلته ليس جديد على معظم من يقرأ هذه المدونة، لكن الذي يجب أن يعرفه كل من لديه نية في زيارة ظفار الخريفية خلال الموسم السياحي هو وجوب الحيطة أثناء القيادة.فبجانب الكرم الذي يأتينا به الخريف قد تحصل حوادث لا نتمناها تحول الفرح إلى حزن.. نعم هناك حوادث كثيرة تصاحب الموسم السياحي معظمها غير مميتة ولكن بعضها كارثية وناتجة فقط عن قلة الوعي بطبيعة الأرض وضيق الشوارع وعدم وضوح الرؤية وتهور بعض السائقين.
يجب أن تكون حريص في سرعتك وفي تركك لمسافة بينك وبين الذي أمامك كما أن الذي يسوق خلفك قد يكون أخطر عليك من الذي أمامك.. يجب تشغيل كل الحواس وبالسعة القصوى. المطر الخفيف يبلل الطرق وشوارعنا ليست مصممة للأمطار لذلك في حالة الضغط المفاجئ على الفرامل تنزلق السيارة ويختل توازنها فتصدم السيارة التي أمامها وقد تخرج عن الشارع وتنزل في أحد الأودية أو تصطدم بشجرة كما حصل صباح اليوم لباص نقليات الخليج(في الصورة أسفل) الذي قطع أكثر من ألف كيلو متر بسلام وقبل وصوله بخمس دقائق فقط إلى النقطة النهائية انحرف عن مساره في شارع الرباط ودخل في أشجار الزينة المحيطة بالشارع..  
باص خرج عن مساره نتيجة الأمطار الخريفية صباح الثلاثاء
 21 يونيو 2011- شارع الرباط صلالة
 المطر يبعث على الفرح وقد يبعث على الحزن كما قال السياب... لكنه أي السياب عندما وصف عينا حبيبته قال:
عيناك غابتا نخيل ساعة السحر... أو شرفتان راح ينأى عنهما القمر

عيناك حين تبسمان تورق الكروم.. وترقص الأضواء كالأقمار في نهر
.
.
القصيدة طويلة وفيها حزن مدفون ولكن البيتين أعلاه تبعثان على الفرح فيمكن أن أربط بين عيني حبيبتي وساعة السحر الخريفية التي يزداد فيها السواد سواداً لأصف جمال عينيها وأدخل السرور إلى قلبها حتى وإن كانت عيناها بنفسجيتان، وبهذا أكون قد فقت السياب في قوة الوصف :) مع أن له أجر السبق.
الخريف كفصل بدأ الثلاثاء فلكياً وبدأت الأمطار معه في أول يوم وبدأت للأسف الحوادث وسيبدأ مهرجان صلالة السياحي2011 يوم الجمعة 1 يوليو 2011 طبعاً. نتمنى التوفيق للجميع كما نتمنى أن تكون الأسعار في متناول الجميع وأن تقل الزحمة.. ونسأل الله السلامة لكل إنسان على وجه الأرض وخاصة السياح :).
أجواؤكم مطر.. وأمطاركم أفراح.. مطر مطر.

هناك 7 تعليقات:

  1. هيء يجي تشجان محفيف في الخريف...
    بدينا....
    منتظرين نزار...
    *_^

    ردحذف
  2. الخريف مشكلة يا أماسي.. نحاول أن نخبيء عواطفنا وجنوننا ويأبى الخريف.. شوفيلنا حل معه :)

    ***
    مجهز نزارية متخرش الميه..
    قريبا.. قريبا النتظرونا :)

    ردحذف
  3. شوقتنا محفيف للبلد !!
    إن شاءالله موسم خريفي جميل !!
    اسلم عليك

    ردحذف
  4. أبوفيصل
    نحن منتظرينك... توصل بالسلامة

    ردحذف
  5. فعلا الخريف يبعث على الفرح والحزن في آن واحد!!
    وكأن العيون تأبى إلا أن تشارك الخريف وتتساقط دموعها ندية كرذاذ المطر الخريفي، دموع فرح وحزن!! وعيون تشبه وقت السحر في جمالها وغموضها!!
    ولكن أشاركك الرأي الأخ محفيف بأن الأخت الظفارية من الصعب أن تعرف لون عينيها، فكل يوم هما في شأن!
    ولكن "بنفسجي"؟!!

    ردحذف
  6. غير معرف
    مرورك جميل
    ...... " كل يوم هما في شأن" لذلك لا داعي للإستغراب قد يكون اللون بنفسجيا :)

    ردحذف
  7. شكرا محفيف ع ابداعك

    ردحذف

للتواصل راسلني على: hesheandme@gmail.com