السبت، 19 مارس، 2011

تصعيد!!


دعوة إلى الإضراب العام في ظفار لكافة المؤسسات الحكومية والخاصة:
بدأ التصعيد من طرف المعتصمين في ساحة الاعتصام في ظفار وذلك بدعوة كافة المواطنين علانية وخلال خطبة الجمعة العاملين في المؤسسات الحكومية والخاصة (في محافظة ظفار) إلى إضراب عام ابتداءً من اليوم السبت ولم يضع الخطيب موعد نهائي لهذا الاضراب إلا بتلبية كافة الطلبات المرفوعة إلى جلالة السلطان. الاضراب استثنى في دعوته المواقع الحساسة كالمستشفيات وما يتعلق بالضروريات التي تخص المواطنين.
وقد أشار الخطيب إلى أن الإضراب هو مطلب تقدم به غالبية المعتصمين على حد قوله.
اتضح بعد نهاية الصلاة أن هناك من هو معارض وبشدة لهذا الإضراب ولكن غالبية المعتصمين الدائمين تؤيد الدعوة إلى الاضراب بسبب عدم استجابة الحكومة للمطالب المرفوعة بشكل جلي وواضح. كما أنها ربما تكون خطوة تصعيدية كرد على بيان مجلس الوزراء الذي لم يكن خالياً من نبرة التهديد.
شخصياً تفاجأت بالدعوة إلى الإضراب دون إعطاء الحكومة فرصة كافية تبرر للمعتصمين إضرابهم إذا دعوا إليه في المستقبل. لا أرى أن استجابة الحكومة جادة للمطالب التي تقدم بها المعتصمون(هذا مع تحفظي على بعضٍ من الطلبات المرفوعة للسلطان) إلى الآن، كما لا أرى أن خطوة التصعيد هذه مناسبة الآن مهما تكن المبررات موجودة.
الاعتصام في منعطف خطير جداً والأعداد ليست في ازدياد وبالتالي فإن الدعوة إلى الاضراب ستعطي الحكومة المبرر للتدخل إذا أضرب الناس كما أن المعتصمين سيكونون في حرج كبير إذا لم تلاقي الدعوة القبول الكافي من المواطنين، وبالتالي فإن ذلك سيضعف حجة المعتصمين الذين يعتصمون بإسم الشعب.
عندما ناقشت هذا الأمر مع أحد المعتصمين المتحمسين للإضراب قال بأن الدعوة ليست ملزمة، هي فقط دعوة ونتمنى الاستجابة من المواطنين!!.. لم يكن واعياً لتأثير الإضراب العكسي على الاعتصام.
الاعتصام مستمر وهو بحاجة إلى مساندة بصرف النظر عن التصرفات غير المدروسة التي تحصل بين الحين والآخر من الشباب المتحمسين. لقد أنجز المعتصمون الكثير ولا يزال الأمل معقودٌ عليهم لإنجاز أكثر وأتمنى أن تكون الخطوات القادمة حذرة ومدروسة من كافة الاتجاهات وأن لا تعتمد على الانفعال والحماس.
المعتصمون يتعرضون لضغوط شديدة جداً خلال هذه الفترة وهم بحاجة إلى مساندة من الجميع. يقول أحد المعتصمين أن الوظائف تُعرض علينا في آخر الليل مقابل أن نفض الاعتصام ولكننا لن نقبل هذه العروض الرخيصة والخالية من الاحترام فنحن لدينا مطالب عامة وليس لنا مآرب شخصية لكي نخون زملاءنا وشعبنا المظلوم.
وقال آخر أن هناك من جعل بيته مكان لعرض الوظائف على المعتصمين من خلال دعوة المعتصمين فرادى للحضور إلى بيت "العارض" من أجل أن نفقد الثقة في بعضنا البعض وبالتالي ينفض هذا الاعتصام بأي طريقة.
وهناك خبر يقول أن الجهات الأمنية أمهلت مكتب محافظ ظفار حتى تاريخ 21 مارس الجاري لإنهاء هذا الاعتصام وإلا فإنها ستتدخل لفض الاعتصام بالقوة(كلام لست متأكد من صحته، سمعته من رجل أمني).
ملاحظة: الصورة أعلاه التقطت أمس قبل صلاة الجمعة بدقائق، اضغط عليها لتراها أكبر

هناك 9 تعليقات:

  1. المشكلة هنا أن البلبة والاشاعات تزيد ويجب على المعتصمين أن يثبتوا قوة مطالبهم بتماسكهم - مع تحفظي على مطالب الاعتصام -
    ولا ننسى استغلال البعض لهكذا أمر!
    المفروض من لجنة المعتصمين بث روح القوة والتماسك وتوضيح نقاط الضعف التي يستغلها الاخرون لتضع المعتصمين في وعي من الألاعيب المدسوسة والتي لا يراد بها الا الفتنه

    أما الدعوة على الاعتصام للقطاعين فهو مطلب صعب التحقيق وطلب الدستور قرار لا يتم في فترة بسيطه فالضغط على الحكومة بهذه الطريقة سينعكس سلبا على القطاع والاقتصاد بشكل عام
    ولكن مايمكن تحقيقة هو وعد بدراسة الموضوع-فعلى المسؤولين التوضيح الشافي وليس التجاهل والتهديد .. فماحدث في صحار وعبري من الممكن أن يتكرر ان استمر الوضع بالتجاهل

    ردحذف
  2. دائما مشكلتنا قلة الصبر !!
    الله يساعد الجميع

    ردحذف
  3. لا أعرف إلى متى سيستمر الأعتصام ولكني أتمنى أن تتحقق بقيه المطالب قبل أن تشعل الفتنه أول فتيل لها بين المعتصمين وقبل ان يتحول هذا الأعتصام السلمي الي خراب ودمار ( الله لا يقولها).... تحياتي للمعتصمين... ربي ينصرهم ويثبت اقدامهم إن شاء الله فهم أملنا الوحيد في الخلاص

    تحياتي لك أيضا يامحفيف :)

    ردحذف
  4. هل السلطان على علم باستمرارا الاعتصام؟؟؟ اكيد ولكن أين هو؟ اعتقد بتشكيل المجلس الوزاري الجديد كل الامور آلت الى الوزراء الجدد ليثبتوا جدارتهم ولكن الشعب العماني يريد من السلطان نفسه ان يتدخل...
    اعتقد ان السلطان يجب ان يتوجه الى الشعب بنفسه قبل تفاقم الامر...
    ولكن الا تعتقد ان العمانيين دايما حاشرين نفسهم يريدون السلطان التدخل في كل كبيرة وصغيرة كانه البلد ما فيها وزراء؟؟؟ طبعا باستثناء ما يحدث الان

    خربشااااااات عالسريع (مستعجلة وراي شغل كثير)

    ردحذف
  5. HilariOus
    الحكومة هذي معد فهمنالها شي والله
    راح مكي وظل الأسلوب هو هو( قرار مجلس الوزراء رقم 1/2011 بإلغاء ريالين رسوم عبور الحدود ووصف الإلغاء بأنه بتوجيهات ووووووو !!!)
    راح علي ماجد وظل الأسلوب هو هو

    ردحذف
  6. أبوفيصل
    منكم الدعاء

    ردحذف
  7. mob3thra
    الله يحييك
    أعتقد أن المعتصمين تجاوزوا مرحلة الفتنة فيما بينهم
    والدعاء مطلوب

    ردحذف
  8. AmasE
    السلطان هذا وقته يتكلم ويخاطب الشعب
    أو عليه أن يلبي المطالب لكي يقضي على الفتنة

    ردحذف
  9. شكرا لك استمر في التودين

    ردحذف

للتواصل راسلني على: hesheandme@gmail.com